أعلن محمود الخطيب نفسه كمرشح أول لانتخابات الأهلي الرئاسية للدورة الثانية.

وكان الخطيب جزءًا من الأهلي منذ أيامه كلاعب، وبعد اعتزاله تولى عدة مناصب إدارية في النادي.

وفي عام 2014أصبح نائب الرئيس، وفي عام 2017 أصبح رئيس النادي لبدء دورة رئاسية ناجحة.

وعقد الخطيب أمس، مؤتمرا لشرح الإنجازات التي حققها النادي في الدورة الرئاسية الحالية قبيل الانتخابات المقبلة، وتحدث فيها عن ترشيحه.

وقال رئيس الأهلي :”سنواصل ما بدأناه، وأعلن ترشحي لانتخابات رئاسة الأهلي”.

واضاف: “يجب أن يكون لأعضاء النادي دور فعال لمساعدة النادي على صنع التاريخ، أنا أشجعهم على المشاركة في الانتخابات المقبلة”.

وتابع: “أود أن أشكر مجلس الإدارة وكل من عملت معهم على كل العمل الذي قاموا به، قمنا جميعًا بدورنا في خدمة النادي”.

والجدير بالذكر أن انتخابات رئاسية الأهلي ستجرى يومي 25 و 26 نوفمبر الجاري.