يعتقد نجم ليفربول السابق فرناندو توريس أن محمد صلاح هو الأفضل في العالم، ليس فقط هذا العام ولكن أيضًا خلال السنوات القليلة الماضية.

ويحظى صلاح بموسم مثير للإعجاب مع ليفربول حتى الآن، حيث قدم 20 مساهمة مباشرة بالأهداف 15 هدفًا وستة تمريرات حاسمة في 14 مباراة، وحتى أنه سجل في 10 مباريات متتالية للريدز، وهو أول لاعب يفعل ذلك في تاريخ النادي.

وكما حطم الجناح المصري الرقم القياسي الذي سجله دروجبا كأفضل هداف أفريقي على الإطلاق في الدوري الإنجليزي الممتاز في 87 ظهورًا أقل.

وأقنعت إنجازات صلاح الدولي الإسباني السابق فرناندو توريس بأنه الأفضل حاليًا في العالم، وخاصة بمدى ثباته”.

وعندما سُئل توريس عما إذا كان يعتقد أن صلاح هو الأفضل حاليًا في العالم، أجاب: “مائة بالمائة، لا أعتقد أن هذا العام فحسب، بل كان آخر موسمين أو ثلاثة مواسم مذهلة أيضًا”.

وأضاف: “أنت تتحدث دائمًا عن الجوائز الفردية للاعبين عندما يفوزون بالبطولات في نفس الوقت، ولكنني أعتقد أنه كان أحد أفضل لاعبين أو ثلاثة لاعبين في العالم في السنوات الخمس أو الست الماضية، إنه لأمر مدهش”.

وأضاف: “يمكنك أن ترى أنه يحطم كل الأرقام القياسية ويواصل تسجيل الأهداف، نتحدث أحيانًا وأنا سعيد حقًا من أجله لأنني رأيته عندما جاء إلى إنجلترا، كان الأمر صعبًا في البداية لكنه رجل رائع ولاعب رائع وهو يُظهر العالم”.