اضطر كيليان مبابي لمغادرة مباراة فرنسا الافتتاحية بدوري الأمم ضد الدنمارك في استاد فرنسا بسبب الإصابة.

بعد إكمال تمريرة لأوريلين تشواميني لاعب موناكو قبل نهاية الشوط الأول ، بقي مهاجم باريس سان جيرمان على الأرض متألمًا.

وشوهد المهاجم الذي كان مطلوبا لريال مدريد قبل توقيع عقد جديد للبقاء في باريس حتى 2025 وهو يلامس ركبته اليسرى قبل أن يعالج من قبل أطباء فرنسيين في الملعب.

على الرغم من أنه تمكن من الخروج من الملعب والتوجه إلى غرفة الملابس بقوته الخاصة ، إلا أنه لم يعد في الشوط الثاني ، وحل مكانه كريستوفر نكونكو.